كوستا يفشل في تحقيق ما فعله أمام سولفينيا حيث تأهلت فرنسا لنصف نهائي اليورو بضربات الترجيح

كوستا يفشل في تحقيق ما فعله أمام سولفينيا حيث تأهلت فرنسا لنصف نهائي اليورو بضربات الترجيح

حازم خلف



كتب/ حازم خلف

نجح المنتخب الفرنسي في التأهل لنصف نهائي اليورو بعد الفوز على منتخب البرتغال بركلات الترجيح في ربع نهائي اليورو، وأتي ذلك بعد مباراة قوية جدا وحماسية بين الفريقين

الشوط الأول
حيث بدأت المباراة بأستحواذ منتخب فرنسي على الكرة محاولة استغلال حماسة البدايات وتسجيل هدف مبكر لكنها لم تستطع، لذلك فقررت كعادتها في الفترة الأخيرة محاولة الفوز فيما يسمونها بالكلاحة الكروية، حيث قرر منتخب فرنسا ترك الكرة لمنتخب البرتغال واللعب على إحكام دفاعاته بشكل جيد ومن ثم اللعب على التحولات الهجومية وذلك باستغلال السرعات الموجودة لديه في الخط الأمامي المتمثلة في كيليان مبابي وكولومواني، وبالفعل نجح في ذلك حيث كانت الخطورة الأكبر في الشوط الأول لصالح منتخب فرنسا لكن دون تسجيل أهداف، وكانت هناك بعض الفرص لمنتخب البرتغال لكنه كلها كانت من ضربات ثابتة فقط لم يستطع استغلالها ايض وهذا كان بفضل الدفاع الجيد من المنتخب الفرنسي، لذلك إنتهي الشوط الأول كما بدأ

الشوط الثاني
بدأ الشوط الثاني نفس بدايات الشوط الأول، ثم تحول بعد ذلك لنفس الطريقة التي سار بها الشوط الأول، استحواذ من البرتغال وتحولات من فرنسا، لكن هذه المرة كانت الخطورة الأكبر لمنتخب البرتغال حيث خلق المنتخب العديد من الفرص في بداية الشوط الثاني والتي كانت منها فرصة محققة للتسجيل لصالح فيتينيا لكن تصدي لها ببراعة الحارس مايك مانيان وحافظ على نظافة شباكه ، بعدها أدرك المدير الفني لمنتخب فرنسا ديديه ديشامب الوضع فقام ببعض التبديلات التنشيطية للهجوم من أجل العودة إلى نفس الخطورة التي كان عليها الفريق في الشوط الأول، وبالفعل كان لهذه التبديلات الأثر الكبير في إحداث الفارق، حيث نجح منتخب فرنسا في خلق العديد من الفرص التي كانت اخطر مما كانت موجودة في الشوط الأول حيث خلق فرصتين محققتين للتسجيل في النصف الأخير من الشوط الثاني لكن أضاعها بغرابة شديدة المهاجم كولومواني والثانية من كامافينجا مرت بجوار القائم، لذلك إنتهت المباراة بالتعادل السلبي بسبب براعة الحراس في الحفاظ على نظافة شباكهم وأيضا بسبب رعونة المهاجمين اضطررنا للجوء إلى الأشواط الإضافية.

الأشواط الإضافية
إستمرت فيها المباراة بنفس الشكل وكاد أن يخطف البرتغال هدف في بدايتها لكن رعونة المهاجمين حالت دون ذلك، ام منتخب فرنسا من الواضح أنه ظهر عليه التعب فأرتكن إلي الدفاع، وتشعر أن الفريقين قد أرتضي بالذهاب لركلات الترجيح.

ركلات الترجيح
نجح منتخب فرنسا في تحقيق ما عجزه عنه منتخب سولفينيا امام الحارس ديغو كوستا وذلك بتسجيله لخمس ركلات من خمس مع إضاعة البرتغال ركلة عن طريق جواو فيليكس ، هذا أهل المنتخب الفرنسي لمواجهة منتخب اسبانيا في نصف نهائي اليورو في موقعة ستكون قوية جدا يوم 9 يوليو الموافق الثلاثاء القادم.

فرنسا والبرتغال