لماذا تمتنع عنك زوجتك في الفراش ؟

لماذا تمتنع عنك زوجتك في الفراش ؟

عبدالله عوض



 

 

الأسرار التي لا يعرفها الرجال ...

بقلم: مستشارة الصحة. النفسية والاجتماعية

احيانا تجد رجل يتعامل بلطف مع زوجته ويطيعها في اغلب الاوقات ولكن تترك له البيت وتذهب الى بيت اهلها وتبقى هناك بالثلاث شهور او اربع شهور وتستغني عن زوجها او انها تبقى معه في البيت لكن عندما يريد ان ينجح في علاقة حميمة تمتنع عليه وترفضه وتمطره بوابل من الاسباب الواهية مثل انا مريضة انا تعبانة ...الخ

الاسباب: 
1 - السبب الرئيسي انها لاتراه رجلا وهو يبدو في عينها صغيرا وخاضعا لانها ممكن ان تكون امراة عاملة وتصرف في البيت وبالتالي ترى نفسها انها ندّّا له فتناطحه وتنافسه وتتحداه

2 - السبب الثاني هو ان يكون خاضعا خانعا امامها ويكون مقادا لا قائدا في البيت وتكون هي من تسيير البيت والاولاد وهي من تتخذ القرارات الصغيرة والكبيرة وهي من تتحمل اعباء المنزل واعباء الحياة الزوجية وهذا الدور تكرهه النساء، وتتدمر منه بمرور الوقت لانها ترى نفسها متحملة ما لاطاقة لها به وبالتالي تكره هذا الرجل  الخاضع وتراها ليس رجلا حقيقيا  مما ينعكس على الفراش وعلى العلاقة الحميمة فتنفر منه بما انه ليس رجلا حقيقيا  و تعافه ولا تتركه يلمسها واحيانا تقوم بالابتزاز الجنسي معه
 
ينشأ في قلب المراة في هذه الحالة حب تغيير الرجل   فتصبح تبحث عن رجلا حقيقيا يقودها وينهرها ويأمرها يكون صاحب شخصية قوية  لكي تكافئه بالعلاقة الحميمية الجيدة فتلجأ الى الخيانة مع شاب متعاطي مخدرات او بطال متسكع شوارع  أو الذي يسكن بجوارها او مهند الوسيم الذي يعمل معها في الادارة او اي شخص ترى فيه صفات الرجولية الحقيقة ويفرض رأيه عليها رغم فقره ورغم عدم التزامه من جهتها بشي 
والمرأة مهما تحصلت على اعلى المراتب وكسبت اعلى الشهادات فهي تحتاج الى من يعاملها كأمراة ويقودها لذلك تبقى خاضعة لمن يقود ويقول لها البسي كذا ولا تلبسي كذا لا تذهبي الى ....لا تخرجي الى...فيكون قواما قائدا

اسباب خنوع الرجل وخضوعه : يخنع ويخضع الرجل للمراة لعدة اسباب

1- يخاف ان يشحن البيت بالمشاكل وبالتالي يتجنب المواجهة

2- يخاف ان تفتعل له مشاكل مع اهله وامه واخوته

3- يخاف ان تنفعل عليه وتتعصب وتغضب عليه

4- يخاف ان تهينه امام اخوته بكلمات جارحة فيتجنبها

5- يخاف الرجل من سطوة القوانين النسوية التي لا ترحمه

عجائب سموم النسوية : على طول الوقت تبث النسوية سموما في اذان النسوان ان المراة لها رأي في البيت ، المرأة شريكة للرجل في القرارات ، المرأة هي كيان مهم ورئيسي في البيت ، المرأة هي عصب الحياة ولابد من مشاورتها وتقديرها وووو..الخ

فتنتفخ المراة وتصدق انها الملكة  والسلطانة هيام  وانها مقدسة فتتكبر على الرجل و تتمرد على زوجها ولا تطيعه اذا كان خاضعا خانعا بينما نجد ان نفس الزوجة اذا خانت و كانت في علاقة مع متسكع تجدها لا رأي لها ولا احتجاج ولا شي بل تبقى خاضعة له وخائفة منه وهو يضربها احيانا ولا تتكلم وهو ينكح ويتبول عليها وهي فرحانة 
فقط لانه رجل حقيقي قائد .

الحل:

على الزوج ان يفرض احترامه على المراة ويفرض قرارته رغم انفها كما يجب عليه ان يقوي شخصيته ويسيير شؤون منزله بنفسه ولا يسلم  لها المشعل فتحرقه به وتحرق البيت
 

لماذا تمتنع عنك زوجتك في الفراش ؟